رئيس مجلس الإدارة : رشا الشامي

رئيس التحرير : أسامة الشاذلي

نظرية الأرض المجوفة.. نازيون وفايكينج بيتجسسوا علينا

نظرية الأرض المجوفة.. نازيون وفايكينج بيتجسسوا علينا

في عام 2018 وأثناء محاولات استكشاف الفضاء، والبحث عن أي تكنولوجيا فضائية، مازال يوجد فئة كبيرة من البشر مازالت مؤمنة بأن الأرض مسطحة، ولكن في الحقيقة هذه ليست أسخف نكتة أو نظرية خاصة بشكل كوكبنا، فهنالك مجموعة أخرى تؤمن بأن الأرض “مجوفة”، وسكان هذا التجويف أو ما يطلقون عليه “مركز الأرض” هم جنس خارق متطور من البشر.

وبرغم تناقض النظرية مع ما تنصه الأدلة العلمية، إلا أن مفهوم الأرض المجوفة مازال متداولاً في قصص الفلكلور الشعبي، وقصص الخيال العلمي، بل وإنه أحد أهم ركائز “نظريات المؤامرة”، فبالتأكيد مجموعة متطورة من البشر تمتلك سيارات طائرة وأجسام غريبة تتجسس علينا، هي بالطبع مؤامرة يا باشا!

الأرض المجوفة
شكل تخيلي لخريطة مركز الأرض طبقاً للنظرية

الأرض المجوفة

تنص النظرية على أن الأرض مجوفة بشكل جزئي أو بشكل كامل، وظهرت لأول مرة في بدايات القرن السابع عشر، ليرفضها المجتمع العلمي في القرن التالي له بسبب تناقض النظرية مع الأدلة الملاحظة والموجودة الخاصة بشكل الأرض وطبيعتها، ليتطور المفهوم بعد ذلك حتى يرى المؤمنين بتلك النظرية أن هنالك جنس فائق من البشر يسكن ذلك التجويف، بالإضافة لمجموعة من قبائل الفايكينج الضائعة، والنازيين الذين فرّوا من الحرب العالمية الثانية.. وهؤلاء السكان يرسلون أجسام غريبة طائرة عبر حُفر موجودة في القطبين الشمالي والجنوبي، ليتجسسوا علينا –سكان سطح الأرض- ويمنعوا أي محاولات لقيام حروب نووية.

ميلاد المعتقد

نشأت النظرية عن طريق تطور معتقد قديم، إتسمت به أغلب قصص الديانات الشرقية، وهو وجود أرض أخرى تحت الأرض، ومدينة عظيمة في هذا العالم السفلي، أما عن طريقة الوصول لهذا العالم، فهو عن طريق مداخل وكهوف مختلفة على سطح الأرض، تؤدي لذلك العالم الخفي، ويُحكى في بعض الأساطير القديمة أن هنالك قبائل قررت السفر عبر تلك الكهوف والعيش في “الأرض الداخلية”.

أعمال أدبية اعتمدت على النظرية

منذ ظهور نظرية “الأرض المجوفة”، استطاعت ان تحتل مكانة كبيرة في مجال قصص الخيال العلمي، حيث بُنيت على أساسها العديد من القصص والروايات، مثل قصة “رحلة إلى مركز الأرض” -الشهيرة بسبب منهج اللغة الانجليزية للصف الثالث الإعدادي-، وكذلك قصة ” إيكوساميرون” التي تحكي قصة أخ واخت وقعا في حفرة بباطن الأرض، ليكتشفا عالم آخر مختلف عن عالم السطح، وغيرها من الأعمال التي اعتمدت على مبدأ الرحلة الاستكشافية لباطن الأرض، ليتفاجئ البطل بوجود عالم خفي سفلي.

نظرية الأرض المجوفة.. نازيون وفايكينج بيتجسسوا علينا
صورة من الكتاب المدرسي لقصة “رحلة إلى مركز الأرض”

نظرية الارض المقعرة

من ضمن النظريات اللافتة للانتباه أيضاً هي “الأرض المقعرة” ، والتي تنص على أن البشر يعيشون على السطح الداخلي للكرة الأرضية أو العالم بمعنى أدق، بدلاً من أن يعيشوا على السطح الخارجي لكوكب مجوف، فالكون بأكمله يقع بداخل هذا العالم، ليصبح داخل الأرض هو الخارج، وخارج الأرض هو الداخل.

الأرض المجوفة
صورة تخيلية لنظرية الأرض المقعرة

في الحقيقة، فإن وجود مجموعة من الفايكنج والنازيين والعمالقة والبشر المتطورين في تجويف الأرض، هي تليق أكثر لأن تصبح سلسلة ناجحة تشبه “مملكة الخواتم”، ولكنها لا تليق على معتقد في عام يحاول البشر فيه تجربة الحياة على كواكب أخرى.

 

مصدر (1)

مصدر (2)




 تعليقاتكم

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

CONTENT MAK Company
الهمة
 كبريتة | حنولعها  محطتك إلى المشاهدة الرايقة .. مستقبل التلفزيون