نصائح للمديرين ..لو الموظف اتأخر وقالك انتخابات.. إزاي تعرف الحبر الفسفوري من المُزيف؟

كما هو الحال لدى السياسيين والإعلاميين والنشطاء في إنتظار حدث هام مثل الإنتخابات والإستفتاءات بأنواعها، فهناك من ينتظر ذلك أيضًا ولكن بدافع آخر بعيد تمامًا عن المشاركة الإيجابية في أي عملية من السابق ذكرها.

حيث يلجأ العديد من موظفي القطاع الخاص إلى حيلة خاصة تُجنبهم عقوبة التأخر عن العمل، حيث يقومون بإستخدام حبر عادي ووضعه على أصابعهم ليصبح حجة جيدة في حال تأخرهم عن مواعيد العمل، بالرغم من عدم مشاركتهم في العملية الإنتخابية.

الحبر الفسفوري

إسمه الأصلي هو ” الحبر الزفر ” ، شبه دائم  يستخدمه مشرفو اللجان الإنتخابية لوضع علامة مميزة على أصابع الناخبين خلال سير العملية الإنتخابية ، وذلك بهدف منعهم من الإدلاء بأصواتهم أكثر من مرة بطريقة ما، يتكون من مادة صباغ تمييزه عن باقي  السوائل، والأهم بضع من نترات الفضة بتركيز معين تتفاعل مع أشعة الشمس، لتترك علامة لا يمكن إزالتها حتى تتبدل الخلايا الجلدية السطحية للأصبع المستخدم.

كصاحب عمل.. أعرف ازاي ان الموظف بيكدب؟

أولًا.. المدة

في البداية يجب عليك أن تعلم بأن الحبر الفسفوري يمتد أثره إلى نحو 48 ساعة، فإذا شاهدت إختفاء للون الحبر قبل تلك المدة، فبالتأكيد هناك من يستغل لحظات الإنتخابات لنيل قسط من الراحة أو ‘التزويغ بإسم الديمقراطية’، عبر إستخدامه لحبر عادي.

 

ثانيًا .. اللون

وفي حالة لجوء الموظف إلى إستخدام الحبر في اليوم التالي مثلًا ليُبقي على لونه ويتجنب النقطة السابقة، فالحبر الفسفوري لا يستقر لونه خلال الـ 48 ساعة السالف ذكرها، ولكنه يتغير لحظة تلو الأخرى إلى أن يصبح مائل للون البنفسجي في اليوم الثاني

إزالة الحبر الفسفوري

بالرغم من إستخدام البعض لقشرة البرتقال والليمون مثلًا لإزالة الحبر بعد مرور الـ 48 ساعة، إلا أن العديد من خبراء التجميل حذروا من الأضرار الذي قد يسببها ذلك الفعل ونصحوا بإستخدام الماء والصابون فقط لمرات عديدة، وذلك لحماية الجلد من الإلتهابات التي من الممكن أن يسببها تفاعل الليمون والبرتقال مع الحبر الفسفوري.




 تعليقاتكم

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

CONTENT MAK Company
الهمة
 كبريتة | حنولعها  محطتك إلى المشاهدة الرايقة .. مستقبل التلفزيون