رئيس مجلس الإدارة : رشا الشامي

رئيس التحرير : أسامة الشاذلي

قعدة قهوة: الإعلامي المسمسم حاول الانتقام من الماضي فعاد و “قفاه يقمر عيش”

قعدة قهوة:  الإعلامي المسمسم حاول الانتقام من الماضي فعاد و "قفاه يقمر عيش"

المعلم

جلس المعلم وهو يشد حجر المعسل في استمتاع، بينما يراقب صبيه وهو يقوم بحساب الزبائن ولم الكراسي استعداد للرحيل بعد نهاية اليوم، بينما تجمعت الشلة في احدى الطاولات ليرتفع صوت الأسطى قائلا ” راحت صايمة يا حلو” بينما يضحك الجميع، وقال المعلم وهو جالس في مكانه، “أدي اخرتها.. جاي تنتقم أديك رجعت قفاك يقمر عيش”.

ليضحك الأسطى بشدة، وينهض المعلم ليتجه إلى الشلة ويجلس بجوارهم بينما يسرع صبيه بوضع الشيشة أمامه، ليسحب المعلم نفسا عميقا ملبدا بالدخان ويخرجه بهدوء وهو يقول، ” بمناسبة الانتقام” أتدرون قصه الإعلامي المسمسم الذي أصبح رئيس تحرير إحدى القنوات الإخبارية الشهيرة، ليهز الجميع رأسه نافيا بينما يستعد المعلم لحكايته الجديدة.

المسمسم بعدما رحل عن القناة التي كان يشارك في تقديم برنامجها الصباحي وبعدما لعب الزمن لعبته ولف دار وإدى وخد، رجع المسمسم رئيس تحرير للقناة ككل بعدما تغيرت إدارة شبكة القنوات وإدارة المجموعة المالكة بالكامل، ليصدر قراره الثوري الأول وهو فصل فريق الإعداد بالكامل الذي كان يعد له البرنامج الصباحي الذي كان يظهر فيه كمذيع قديما.

بينما سأل الأسطى عن السبب أجاب المعلم ” أبدا يا سيدي” هذا الإعلامي المسمسم كان شخص سيء يهوى الإيقاع بين الناس بعضهم البعض فكان الرد من فريق الإعداد انه لا يعرف التعامل معه، بل وكان يتعامل معه باحتقار نظرا لتصرفاته الحقيرة، فحينما عاد رئيس تحرير قرر أن ينتقم وفصل فريق الإعداد بالكامل.

مصمص الجميع شفاههم في حسرة على حظ فريق الإعداد الغلبان الذي وقع ضحية الإعلامي المسمسم، قبل أن يقول المعلم ” لكن شوف حكمة ربنا بقي” تمر الأيام أسرع والمسمسم لا يثبت جدارة ويثبت انه أصغر من المنصب الذي تم تعيينه فيه ليتم فصله من القناة، ويصبح أول قرار يتم اتخاذه بعد فصله هو إعادة فريق الإعداد الذي فصله المسمسم على العمل مرة أخرى، فحينما جاء المسمسم لينتقم عاد وقفاة يقمر عيش.


 تعليقاتكم

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

CONTENT MAK Company
الهمة