صور: من فاتهم أول لقاء فوق السماء ربما يلتقون داخل كافيه تايلاندي للأموات

صور: من فاتهم أول لقاء فوق السماء ربما يلتقون داخل كافيه تايلاندي للأموات

لا يمر يوم إلا وفقدنا شخصًا من أقاربنا أو من أصدقائنا أو من دائرة معارفنا المختلفة، أو على الأقل نسمع خبر وفاة أشخاص لا نعرفهم عبر المنصات الاجتماعية المختلفة، أصبحت فكرة  الموت تسيطر على الجميع  لدرجة أننا نجد عبر “فيس بوك” وخلال أسبوع واحد من شهر مارس 2018، مجموعة صور للحظات الأولى في السماء وخبر لرجل تايلاندي يمتلك “كافيه” على مكان لاستقبال الجنائز والمعزين.

الطبيعي أننا نذهب إلى الكافيهات للترفيه والجلوس في مكان مُنمق وديكورات خلابة وجديدة، كلما ابتكر أصحاب الكافيهات فكرة لجذب الناس للمكان سواء كانت تتمثل في ديكور أو تقديم منتج مختلف، كلما ازدادت شهرة  المكان وأصبح “تريند”، ليزدحم بالكثير من الزبائن، ومن ثم تتطرف الأفكار بعض الشيء، ونجد هنا كافيه للقطط والكلاب، وآخر صُنعت كراسيه على هيئة مراحيض!

 لا تتعجب فهناك الأكثر والأغرب من ذلك وهو كافيه الأموات، فصاحب الكافيه رجل تايلاندي، يذكر أن فكرة كافيه الأموات جاءت في خاطره ليقنع الناس بأهمية الحياة وضرورة استغلال كل دقيقة من أجل الإسعاد بها.

فالمكان كله يسيطر عليه حالة تشبه الحالة الجنائزية، كئيب للغاية، فإذا نظرت يميناً ويساراً ستجد عبارات مثل “هل أنت مستعد أن تنام وتستيقظ لتجد نفسك ميتا؟” ” عندما تموت لن تأخذ شيئاً معك، أعمالك في الدنيا هي من تتحدث عنك”.. تشعر أنك تجلس في كافيه مملوك لحانوتي لا مقهى أو كافيه.

تخيل أن تذهب مع أصدقائك لتستمتع بوقتك وحينما تفتح “منيو الطعام ” لتختار الفراخ أو الأرز والسلطة وتجد أسماء للطعام كوجبة “الموت والألم أو المرض”، فالتايلاندي مُمتلك الكافيه، يعرض على الزبائن أن يلبسوا الكفن لمدة 3 دقائق مقابل خصم 20% من قيمة أي وجبة يطلبونها.

أما الحدث الآخر الذي تداوله الكثير من الناس على موقع “الفيسبوك” هو مجموعة صور لناس في أعمار مختلفة يلتقون ببعضهم البعض بسلام وعناق حار، هذه الصور نُشرت تحت عنوان اللحظات الأولى فوق السماء، وتداولها كثيرون وسط الكثير من المشاعر الحزينة لأنها ذكرتهم بأحبابهم الذين رحلوا عن الحياة، بينما انتقد البعض تخيل ما هو غيبي لا صورة ولا مصدر له.

في أسبوع واحد فقط ، أصبح الموت هو المسيطر على ألسنة الكثيرين فعبارتهم وصورهم وما ينشرونه على مواقع التواصل الاجتماعي يعبر عن النهاية ، بل والأكثر طرافة لو أن أحدا في تايلاند ودخل هذا الكافيه غالباً سُيقدم على الانتحار”هنموت كلنا قريب ولا ايه”.

مصدر 




 تعليقاتكم

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

CONTENT MAK Company
الهمة
 كبريتة | حنولعها  محطتك إلى المشاهدة الرايقة .. مستقبل التلفزيون