رئيس مجلس الإدارة : رشا الشامي

رئيس التحرير : أسامة الشاذلي

المرأة الحديدية أصلها منياوية .. صانعة التواري الحديدية في عامها الستين

إذا حاولت انت تغوص فى جبال المنيا شرقًا ، ستجد هناك سيده يزيد عمرها عن الـ60 عاما ،اجبرها الفقر والجوع والعوز على ان تمتهن مهنته الرل ، بل وتنافسهم ، ستينية جسدت قصة كفاح ، لتؤكد ان المرأة  فى الصعيد لـ100 راجل  .

جمعت “فادية محمد عبد الغنى” ، ابنه قرية الزرابى بالمنيا ما بين الام والزوجة وصاحبة مهنه وهى “صناعه التوارى” الزراعية . مهنه شاقه نافست الرجال فبرعت فيها أكثر منهم .

الست فايزة

وصفها أهالى قريتها بـ” المرأة الحديدية” ، امتهنت تلك المهنة التى تعتمد على رفع مرزبة تزن اكثر من 35 كيلو جرام وطرقها على الحديد لعمل المرزبة الزراعية ، عندما كانت فى سن العاشره من عمرها كانت تساعد والدها التى تعلمت من خلاله المهنه ، حتى وصلت الى سن الـ16 عاما ، ليكرمها الله بـ”محمد زين الصالح” ، زوجًا لها ، بعد قصة حب بينهم لانه كان ايضًا يمتهن مثل تلك المهنه ” صناعه الترواى” .

فايزة وزوجها يطوعان الحديد الصلب
فايزة وزوجها يطوعان الحديد الصلب

حين تحاول الحديث معها تؤكد لك ، انها فخورة بالعمل في هذه المهنة، لأنها حرفة آباءها واجدادها نعلم الصبر التحمل بعيدًا عن الكسب المادي  ، فكانت تساعد  والدها فى  ورشته وتحمل المرزبة الصغيرة، والتي كانت تناسب عمرها  وتدق بها على الحديد لصناعة التورية الصغيرة للأطفال ،

ظلت “فايده ” طوال 50 عاما، تحمل المرزبة على كتفىها، وتدق على الحديد وبعد الزواج اصبحت سند زوجها فى المهنة لتتحمل المسئولية معا.

زوج فادية
زوج فادية



 تعليقاتكم

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

CONTENT MAK Company
الهمة
 كبريتة | حنولعها  محطتك إلى المشاهدة الرايقة .. مستقبل التلفزيون