رئيس مجلس الإدارة : رشا الشامي

رئيس التحرير : أسامة الشاذلي

السن أكبر عائق.. هكذا أوهمنا المجتمع

السن أكبر عائق.. هكذا أوهمنا المجتمع

البنوتة

كنت أظن أن فرق السن بين قريبتي وزوجها هو سبب نجاح علاقتهما الزوجية حتى الآن، تلك التسع سنوات ورقم ثابت أقيم به باقي العلاقات من حولي “دول اد بعض يبقى مش هيكملوا، ودول الفرق بينهم صغير فهيتخانقوا كتير”، هكذا أوهمنا المجتمع أن السن هو أكبر عائق.

 مرت السنوات وأصبحت العلاقات الاجتماعية أوضح بشكل أكبر بالنسبة لي، تصادفت مع ثنائيات مختلفة سواء كانت الفتاة أكبر من الرجل أو العكس، فروق سن كبيرة أو صغيرة،وهذا ما كسر “تابوه” الثوابت التي كنت أعاني منه وأدركت أن العبرة بالتوافق ليس بالأرقام.

من الأمثلة المُلفتة في العلاقات العاطفية الناجحة التي تغاضت عن عامل السن، هي علاقة “شاكيرا وبيكيه”، فـ “شاكيرا” المطربة العالمية ارتبطت بعلاقة حب قوية باللاعب الشهير”جيراد بيكيه” بالرغم من إنها تكبره بنحو 10 سنوات، بل ولديهم ابناً.

” العيب  في مين”  العيب ليس بشخصي ولا بأي شخص، بل هناك قواعد متوارثة وضعها المجتمع على الشخص، اذا نظرت لرقم (1) هل يمثل لك شيئًا، بالطبع لا فهو مجرد رقم، مثله مثل أعمارنا فهي مجرد سن، فعمرنا الحقيقي بالخبرة الحياتية التي اكتسبناها وليس بعدد الأيام التي عيشناها.

” عيب  تكلم عمو كده.. ده  أكبرمنك”

 جمل وتحذيرات عدة نعاني منها، فالقاعدة تنص أن تحترم الكبير”حتى لو هو مش محترم”، قررات عديدة تم استثنائنا نحن الصغار منها لمجرد أن أعمارنا صغيرة، وجدالات عديدة مرت دون أن تحسم لصالحنا لأن أعمارنا صغيرة، حتى الأعمال والأشغال نجدها بصعوبة لأن من يكبرونا سناً يشغلوها حتى ولو كانوا عديمي الخبرة والموهبة.

“أنت لسه هتبدأ ما اللي عمل عمل “

كم مرة قررت أن تترك عملك وأنت في سنٍ كبيرٍ لتبدأ عملاً آخر، لتجد من يحطمك ويقلل من قرراك بالرغم من أنه على سبيل المثال هناك نجوماً استطاعوا أن يتربعوا على عرش النجومية وهم في سن كبير كالفنان “بيومي فؤاد”الذي بدأ العمل وهي في عمرالـ 44 وأصبح  علامة تجارية في وقت قصير في قلوب محبيه.

“يجب عَليك أن تَفهم، أن هَذا السن مُجرد رقم لا يُشكل حَقيقتك أبداً، رُبما تَكون طِفلاً بسن الستين.. أو شَيخًا بِسن العِشرين “.. هذا ما قاله “شمس التبريزي” فالسن مجرد رقم، فلندع ما أوهمنا به المجتمع لسنوات، ولنبدأ صفحة جديدة مع تجارب حياة لا ترتبط بالأرقام.


 تعليقاتكم

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

CONTENT MAK Company
الهمة - قريبا