رئيس التحرير : أسامة الشاذلي

إصدار تجريبي

جنيفر لورانس تواجه المعترضين على رقصتها برفض الاعتذار .. ياريت لميس الحديدي تعمل زيها

img
img

الهانم

أزمة جديدة تعرضت لها النجمة العالمية جنيفر لورانس بعد أزمة تسريب صور عارية لها من على هاتفها الخاص قبل ٣ سنوات، كانت الأزمة هذه المرة في مقطع فيديو تم التقاطه لها خلسة خلال حفل عيد ميلاد أحد أصدقائها وترقص فيه لورانس في ساحة تعرى وهي مخمورة للغاية غير قادرة على الوقوف باتزان.

ورفضت جنيفر لورانس الاعتذار بعد موجة من الهجوم عليها من ناشطي شبكات التواصل الإجتماعي، وكتبت على صفحتها الرسمية بموقع فيسبوك: كان عيد ميلاد أفضل أصدقائي وقد تخليت عن جنون العظمة لثانية واحدة من إجل الاستمتاع”.

وتابعت:” لن أعتذر، فلقد استمتعت حقا في هذه الليلة”.

يبدو هذا مشابهاً للغاية فيما حدث بعد اذاعة فيديو لحفل عيد ميلاد الإعلامية لميس الحديدي وزوجها عمرو أديب والذي يرقصان فيه سوياً – رقص عادي – والذي انتقده الكثيرون دون وجه حق.

الحياة الخاصة للناس كانوا مشاهيراً أم مغمورين ملك لهم وحدهم، ليس لأحدنا الحق في الحكم عليها أو تقييمها، أو التدخل فيها.

لن نصل إلى مرحلة متقدمة من الإنسانية إلا بالتخلي عن الحكم على الأخرين، دعوا ما للناس للناس وما لنا لنا.

 تعليقاتكم

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*